بعد سنوات من التوقف.. الدوري اليمني يعود للحياة في شبوة

الأربعاء 15 سبتمبر 2021 1:18
بعد سنوات من التوقف.. الدوري اليمني يعود للحياة في شبوة
عدن الحدث / خاص

على بعد ساعات من انطلاق الدوري اليمني لأندية الدرجة الأولى لكرة القدم، تتوقف قلوب عشاق ومحبي الساحرة المستديرة في محافظة شبوة، وتتحول أعينهم نحو ملعب الخليفي الواقع بمدينة عتق عاصمة المحافظة، لمتابعة واحدة من أهم البطولات الكروية في اليمن. 

وتكمن أهمية هذه البطولة في كونها تقام لأول مرة بعد توقف دام أكثر من 6 سنوات، بسبب الحرب الدائرة في البلاد منذ منتصف 2014، والأولى في تاريخ محافظة شبوة التي تحتل اليوم مكانة كبيرة في قلوب اليمنيين برونقها الجديد الزاخر بالتنمية والانتعاش 

وتنطلق منافسات البطولة عصر اليوم الاربعاء بنظام المجموعتين في كل من محافظتي شبوة وحضرموت الوادي، و تضم المجموعة الأولى أندية "شعب حضرموت، وحدة صنعاء، العروبة، فحمان، التلال، اتحاد إب، شباب الجيل"، فيما تضم المجموعة الثانية أندية "الصقر، أهلي صنعاء، اليرموك، الشعلة، وحدة عدن، شعب إب، والهلال ". 

وكان ملعب  الخليفي الواقع في قلب مدينة عتق قد شهد خلال الأيام الماضية عددا من المباريات ضمن استعدادات الأندية لخوض الدوري حيث أقيمت مباراة بين ناديي الصقر من تعز والتضامن من شبوة انتهت بالتعادل بهدفين لهدفين، كما أقيمت مباراة أخرى بين ناديي شعب إب وفحمان أبين انهت بالتعادل السلبي. 

وقال مدير مكتب الشباب والرياضة بمحافظة شبوة، محسن عوض سنان إن الأندية المصنفة ضمن الدرجة الأولى أنهت استعداداتها في مدينة عتق وإن الكل في شبوة يترقب انطلاق الحدث الكروي عصر اليوم الأربعاء على ملعب الخليفي بمباراة كبيرة بين فريقي شعب إب وصقر تعز. 

وأعتبر في تصريح صحفي استضافة محافظة شبوة لهذا الحدث الرياضي التاريخي الكبير بأنه مكسب للمحافظة يعكس ما تنعم به من حالة استقرار أمني وما وصلت إليه من تطور وتحسن في جميع المجالات التنموية والاستثمارية والسياحية والرياضية. 

وأثنى محسن سنان على دور السلطة المحلية في محافظة شبوة وعلى رأسهم محافظ المحافظة محمد صالح بن عديو الذي كان له الدور الاكبر في إنجاح الفعالية وتوجيه مكتب الشباب والرياضة بتسهيل كل ما يلزم للأندية الرياضية الوافدة إلى المحافظة. 

وأضاف:" أصبحت محافظة شبوة اليوم قبلة للرياضيين من كل أنحاء الوطن والملجأ لهم في ظل الأوضاع الصعبة التي تعيشها غالبية محافظات الجمهورية، "ونحن سعداء جداً بهذه الاستضافة للبطولة التي تعد الأولى من نوعها في تاريخ المحافظة ". 

وتشهد محافظة شبوة انتعاشا  وازدهاراً في نواح عدة، بينها قطاع الرياضة الذي شهد خلال العامين الماضيين افتتاح ملعب الفقيد ناصر الخليفي بمدينة عتق كأول ملعب رياضي في شبوة بعد إنجاز مشروع تعشيبه بتكلفة 235 ألف دولار وافتتاح صالة رياضية بتكلفة ٢٤٠مليون ريال. 

كما تم تسوير ملعب نادي الطليعة في مديرية حبان بمبلغ 23 مليون ريال يمني ، وتنفيذ مدرجات ملعب الخليفي بالجهتين الجنوبية والشمالية بكلفة 26 مليون ريال يمني بالإضافة إلى مشاريع  لاتزال جارية من ضمنها بناء منصة رئيسية ومنصة لكبار الضيوف وغرف للاعبين بملعب الخليفي بمبلغ 102 مليون ريال يمني.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر