اهالي سحيل سيئون يرسمون لوحة المحبة والتآخي والتكاتف بإقامة عوادهم السنوي امام البوابة الغربية بسيئون

الأحد 16 مايو 2021 11:42
اهالي سحيل سيئون يرسمون لوحة المحبة والتآخي والتكاتف بإقامة عوادهم السنوي امام البوابة الغربية بسيئون
سيئون / جمعان دويل
في روحانية المكان والزمان نظم اهالي سحيل مدينة سيئون مساء اليوم ثالث
ايام عيد الفطر المبارك عوادهم السنوي تحت شعار ( الفة ومحبة وتراحم
وتكاتف ) بحضور منصب السحيل السيد / هاشم عبدالقادر الحبشي وعضو المجلس
المحلي بمديرية سيئون رئيس لجنة الشئون الاجتماعية بالمجلس المحلي
الاستاذ / رمضان عوض بن صيدة من ابناء السحيل وعاقل حافة السحيل المقدم /
عمر عبيد ديان وعدد من الشخصيات والوجاهات وجمع من الاهالي والشباب من
ابناء السحيل ومن منطقة عيديد وشحوح .
وفي جلسة العواد التي اقيمت امام البوابة الغربية لمدينة سيئون الواقعة
بالحي وهي احد المعالم التاريخية لمدينة سيئون عبر منصب السحيل السيد /
هاشم عبدالقادر الحبشي عن سعادته البالغة ان تجتمع هذه الاعداد على محبة
الله وطاعته في امسية روحانية يسودها المحبة والتراحم والتآخي مؤكدا بأن
جمع شمل الامة دعاء اليها اسلامنا الحنيف وحبيبنا المصطفى صل الله عليه
وسلم , مشيرا لما لها من تأثير في الانفس في ابعاد الشحناء والبغضاء
والكراهية وتؤلف في القلوب المحبة والتآخي والتراحم , لافتا بأنه ليس
غريبا على اهالي السحيل تلك المجالس والمواقف بل الجميع يشهد لهم بتلك
اللحمة والالفة بينهم البين.
فيما رحب عاقل حي السحيل الغربي / حاج ناصر يسلم بن ناصر بالجميع شاكرا
لهم هذا الحضور في الليلة العيدية التي تعود ابناء اهالي السحيل اقامتها
والتي تجمعهم الالفة والمحبة والتآخي والتكاتف بمختلف شرائحهم المجتمعية
.
وترحم عاقل السحيل الغربي على كل الشخصيات التي كان لها دور بالحي في
الجانب الديني والتعليمي والاجتماعي والخيري وكان آخرهم الشيخ الفاضل /
ابو ابراهيم صالح بابحر داعيا لهم المغفرة والرحمة وان الله يسكنهم فسيح
جناته وجميع اموات المسلمين .
واستعرض العاقل / حاج بن ناصر ابرز المشاريع التي تحتاجها المنطقة ابرزها
المجاري التي تهدد كثير من البيوت سيما البيارات وكون السحيل اقدم منطقة
بالمدينة وسرعة انجاز مشروع المجاري اضافة الى الانارة وعدد من القضايا
التي يتم متابعتها مع الجهات المختصة سوى ما يتعلق بمدارس التعاون وغيرها
. كما ناشد بن ناصر الشباب بالإسهام في الحفاظ على نظافة المنطقة وعلى
التحصيل العلمي المشرف والابتعاد عن الظواهر السلبية المضرة بالمجتمع
والفرد .
وبدوره استعرض الشخصية الاجتماعية والمحاسبية الاستاذ / مبارك سعيد
التاربي مراحل تأسيس مدرسة التعاون بالسحيل هذا الصرح التعليمي الذي اسس
في ستينات القرن الماضي مشيرا الى جهود العديد من الشخصيات التي كان لها
دور كبير في بناء هذا الصرح التعليمي الذي يعد من احد اوائل التعليم
الاساسي بمدينة سيئون ودوره في الوفد المغادر الى المملكة العربية
السعودية في جمع التبرعات للمدرسة عام 1965م .
وتخللت جلسة المعاودة قصيدة شعرية للشاعر بدوي فرج مرجان بعنوان مرثية
لفقيد الدعوة الاسلامية الشيخ / ابو ابراهيم صالح بابحر نالت استحسان
الحضور , كما تم توزيع الحلويات ومشروب القهوة المرة بهذه المناسبة , وفي
لمسة وفاء كرّم عاقل السحيل ووجهاء واعيان المنطقة الاستاذ / مبارك سعيد
التاربي على اسهاماته الفاعلة في تشييد وبناء الصرح التعليمي مدرسة
التعاون بسحيل سيئون بشهادة شكر وعرفان .
وفي ختام جلسة العواد وفي صورة جمالية رسمها الحضور ادمعت الاعين لها
تبادل الجميع التهاني والتبريكات داعين الله العلي القدير ان تعود
الاعياد والجميع في صحة وعافية وان الله يفرج الكربة ويكشف الغمة عن
بلدنا هذا وعن سائر بلاد المسلمين وأن الله يدوم هذه الالفة والمحبة بين
الجميع.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر