آخر الأخبار
سر جاذبية الرجل الاصلع وتميز ادائه الجنسي .. حقائق مثيرة عن الرجل الاصلع
الأربعاء 28 سبتمبر-أيلول 2016 الساعة 07 صباحاً / عدن الحدث
عدد القراءات (11646)
 


الصلع في العالم العربي يعتبر مشكلة وجودية، وغالباً يتعرض الرجل "الأصلع" إلى سيل من الانتقادات والسخرية. وفي الأمثال الشعبية يأخذ الأصلع حصة الأسد، فيقال: "جبنا الأقرع تيشجعنا كشف عن قرعته وفزعنا"، "لا تصاحب الأقرع ولا تاخذ منه نصيحة لو ربنا يحبه كان خلى دماغه صحيحة". غير أن الدراسات الحديثة تشير ألى أن الصلع قد يكون عامل إثارة وقوة بالنسبة إلى الرجل، فهل فقدان الشعر نعمة أم نقمة لصاحبه؟

الصلع مصدر قلق الرجل العربي

ينتقد الرجل المرأة على إفراطها في الاعتناء بشكلها الخارجي، لكنه بدوره يمضي الكثير من الوقت يتأمل مظهره الخارجي. يتخوف من فقدان بريقه وجاذبيته أمام المرأة التي يحبها، وأكثر ما يقلقه تساقط شعره وخسارته بالكامل،. فذلك ينعكس سلباً على تقييمه لذاته وثقته بنفسه، لأنه يشعر أن الصلع يجعله يبدو أكبر سناً ويفقده شبابه، ما يدفعه إلى اللجوء إلى مراكز متخصصة بزراعة الشعر، ليصبح أكثر جاذبية وأصغر سناً.

يقول مروان (36 عاماً) عن مشكلته مع الصلع: "كنت أصاب بالإحباط في كل مرة أنظر فيها إلى نفسي في المرآة، وألاحظ أن شعري يخفّ إلى أن فقدته بالكامل، وبات موقفي حرجاً أمام أصدقائي، الذين لا يتركون مناسبة إلا ويعايرونني بصلعتي. وأكثر ما يغيظني حين يقومون بمداعبة رأسي والتهكم علي ومناداتي بالأصلع".

بدوره يعاني فاتح (40 عاماً) من مشكلة تساقط الشعر، منذ كان في الـ30 من عمره. لجأ إلى استخدام عدة مستحضرات، لكنها كانت كلها غير مجدية. ويكشف كيف أن الإعلانات الموجودة على التلفاز وفي الطرقات أغرته وجعلته يحلم بأن يكون لديه شعر كثيف. فكان ينفق نصف راتبه لشراء أحدث المستحضرات في السوق. ويقول: "كنت كلما سمعت عن مستحضر جديد أذهب فوراً لشرائه، لأكتشف بعدها أن مشكلتي لم تحل. وبعد أن طفح الكيل، قررت أن أتقبل وضعي كما هو لحين أن أتمكن من الذهاب إلى تركيا والخضوع لعملية زرع شعر هناك، إذ قيل لي إن التقنية المتّبعة فعالة جداً كالسحر".

ما العلاقة بين الصلع والمناصب الرفيعة؟

بخلاف الاعتقاد السائد في العالم العربي أن الصلع نقمة لصاحبه، كشفت دراسة جديدة أعدّها "ألفريد مان"، في جامعة بنسلفانيا في الولايات المتحدة الأميركية، أن الرجال "الصلع" يتميزون بالقوة والقدرة على التأثير على من حولهم. بالإضافة إلى كونهم أجدر بالثقة مقارنة مع الرجال الذين يفضلون المحافظة على شعرهم.

فانطلاقاً من تجربته الشخصية، حين قام بحلق شعره تماماً، لاحظ مان أن نظرة الناس تجاهه تبدلت. انكب على دراسة الرابط بين الصلع والقوة، واتّضح له أن الرجل الأصلع أمامه فرص عمل بمركز قيادي أكثر من غيره من الرجال الذين يحافظون على طول شعرهم، نتيجة الخصائص الرجولية التي تظهر جلية عليه. وبحسب ما ورد في صحيفة الغارديان البريطانية، ينظر للرجال الذين يحلقون رؤوسهم بالكامل على أنهم أكثر رجولة وأكثر قدرة على فرض سيطرتهم على محيطهم.

حقائق مثيرة عن الرجل الأصلع

الثبات: الرجل الأصلع يبقى بنظر حبيبته هو هو لا يتغير، في حين أن ذلك الذي لديه شعر مثلاً قد ينام بـ"لوك"، ويستيقظ بـ"لوك" مختلف.

أكثر من علاقة جنسية: أوضحت الدراسات العلمية أن الرجل الأصلع لديه معدل تستوستيرون مرتفع، يتسبب بتساقط شعره، إنما يزيد الرغبة الجنسية لديه
متابعات عدن الحدث
اكثر خبر قراءة
مواضيع ذات صلة
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع عدن الحدث نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
300 * 290
مساحة اعلانية