ريال مدريد يتعثر أمام ألافيس بطعنة قاتلة

الأحد 07 أكتوبر 2018 1:11 ص
ريال مدريد يتعثر أمام ألافيس بطعنة قاتلة
متابعات



واصل ريال مدريد، نزيف النقاط في الليجا، بتعثر جديد، بعد الخسارة أمام مضيفه ديبورتيفو ألافيس، بهدف في الوقت القاتل، خلال المباراة التي جمعت الفريقين، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الثامنة من الدوري الإسباني.

سجل مانو جارسيا، هدف المباراة الوحيد، في الدقيقة (90+5).

وعجز ريال مدريد، عن تحقيق الفوز للجولة الثالثة على التوالي، ونال خسارته الثانية هذا الموسم، ليتجمد رصيده عند 14 نقطة، بينما رفع ألافيس، رصيده إلى نفس العدد من النقاط، ليزاحم الريال وبرشلونة على صدارة جدول المسابقة.

وفرض ريال مدريد، سيطرته في الشوط الأول، ولكن فرصه لم تكن بالشراسة الكافية ضد حارس مرمى ألافيس، فرناندو باتشيكو.

وهدد الملكي، مرمى منافسه بتسديدات ورأسيات ضعيفة لبنزيما وداني سيبايوس وناتشو، أما أصحاب الأرض فلم يكونوا حاضرين بقوة أول 45 دقيقة.




وكان التهديد الوحيد للحارس البلجيكي تيبو كورتوا، بكرة عرضية لجوني من الجهة اليسرى، لحق بها إيباي جوميز، إلا أن رافائيل فاران أخرجها من على خط المرمى، لينقذ فريقه من فرصة خطيرة.

وبدأ جولين لوبيتيجي، المدير الفني لريال مدريد، الشوط الثاني بتعديل هجومي بإشراك ماريانو دياز، بدلًا من بنزيما، لتنشيط الخط الأمامي.

وأضاع دياز، فرصة خطيرة بسبب رعونته واستعراضه في مراوغة مدافع ألافيس، وكاد إيباي جوميز، أن يهز شباك الميرينجي، قبل أن يتدخل توني كروس، لتشتيت الكرة وإنقاذ الموقف.




وسدد روبن دوارتي، كرة قوية أبعدها تيبو كورتوا، إضافة إلى محاولة أخرى طائشة من مبارك واكاسو.

وجازف لوبيتيجي هجوميا، أملا في هز شباك ألافيس، حيث دفع بماركو أسينسيو، بدلًا من كاسيميرو، وسدد جاريث بيل، كرة عالية فوق العارضة.

أما أبيلاردو مدرب ألافيس، أشرك روبن سوبرينو ومانو جارسيا، بدلًا من إيباي جوميز وواكاسو، وكاد جوني، أن يهز شباك الملكي، حيث أهدر أخطر فرص اللقاء من انفراد بالمرمى، مسددا الكرة بجوار القائم.

ورد الويلزي جاريث بيل، بتسديدة قوية من ركلة حرة، إلا أنها ذهبت في أحضان باتشيكو، حارس ألافيس.




وقبل 10 دقائق من نهاية اللقاء، رمى لوبيتيجي بورقته الأخيرة على مقاعد البدلاء، بإشراك فينيسيوس جونيور، بدلًا من بيل.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، فشل كورتوا في الخروج للإمساك بركلة ركنية، لتصل الكرة إلى رأس مانو جارسيا، ليسدد في الشباك الخالية، ويقتنص أصحاب الأرض فوزا ثمينا في وقت قاتل، بينما واصل ريال مدريد، الغرق في سلسلة نتائجه السلبية.

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر