الحوثيون يداهمون محلات الصرافة بصنعاء ويصادرون الملايين من العملة الجديدة

الخميس 24 مايو 2018 3:33 ص
الحوثيون يداهمون محلات الصرافة بصنعاء ويصادرون الملايين من العملة الجديدة
عدن الحدث / خاص



شنت قوات أمنية، تتبع جماعة الحوثي، الأربعاء، حملات مداهمة لعشرات محلات الصرافة بالعاصمة اليمنية صنعاء، لمنع التعامل بالعملة الجديدة.

وقال الخبير في الشأن الاقتصادي فاروق الكمالي على حسابه بـ"تويتر" إن السلطات الأمنية لجماعة الحوثيين نفذت حملة مداهمات تستهدف المصارف التجارية وشركات ومحلات الصرافة في العاصمة صنعاء وبقية المدن الخاضعة لسيطرتهم.

ولفت إلى إن ذلك يأتي على خلفية التعامل بالأوراق النقدية الجديدة الصادرة عن البنك المركزي اليمني التابع للحكومة الشرعية في العاصمة المؤقتة عدن.

وأضاف الكمالي، أن الحوثيون، أغلقوا فرعا لمصرف الكريمي في شارع خولان بالعاصمة صنعاء، واعتقلوا عشرات من الموظفين، وصادروا ملايين الريالات من الأوراق النقدية الجديدة فئتي 1000 و500 ريال، في إطار حملة أمنية لمنع التعامل بالأوراق النقدية الصادرة عن الحكومة المعترف بها".

وقال مصرفيون، إن حملة مداهمات تعرضت لها مقراتهم المصرفية في صنعاء، وفروعها في المحافظات من قبل جهاز الأمن التابع للحوثيين.

وأوضح الصرافون بأن قوات الحوثيين قامت بمصادرة ملايين الريالات من الأوراق النقدية الجديدة، بدعوى منع التعامل بالنقود الصادرة عن الحكومة من فئتي 500 و1000 ريال.

ويعيش الريال اليمني مأساة تدهور مستمرة غير مسبوقة بدأت منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في سبتمبر/ أيلول عام 2014، وتوقف تصدير النفط، الذي تشكل إيراداته 70% من دخل البلاد، مع توقف المساعدات الخارجية والاستثمارات الأجنبية والسياحة. .

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر